انت الحكاية والمستقبل

نموذج دراسة جدوى جاهز للمشاريع وطريقة إعداده

يعتبر إعداد دراسة جدوى من الوسائل الهامة والملحة في قطاع الأعمال خلال الآونة الأخيرة، فهي خطة جادة وواجبة لمن يفكرون في القيام بمشروعات سواء كانت كبيرة أو صغيرة أو متوسطة، إذ يفيد نموذج دراسة جدوى في تحديد ما إن كان المشروع الذي تفكر به يستحق بالفعل الاستمثار فيه، أم أن المشروع لايستحق ويمكن استبعاده إذا ظهرت دلائل عدم نجاحه.

وبما أن دراسة الجدوى من متطلبات العمل ومن الخطوات الهامة لتنفيذ فكرة تجارية، فيمكنك أن تستعين نموذج دراسة جدوى أو أن تنفذ الدراسة وتخططها بنفسك، وهنا سنعرض لكم نموذج دراسة جدوى وكيفية كتابة دراسة الجدوى لفكرة مشروعك.

أهمية دراسة الجدوى

تتطلب دراسة الجدوى لمشروع ما، أن تكون مُلمًا بمعلومات كافية عن المشروع، لتقوم بتحليلها ومن ثم يسهل عليك تحديد إمكانية التنفيذ، وبالتالي يمكنك تجنب مخاطر الربح، فيجب عليك معرفة إن كان المشروع سينجح أو تقدير الخسارة وتحديد إن كان سيظل على نشاطه التجاري أم تغييره.

من الناحية الاقتصادية، إن كنت أعددت الدراسة إعدادًا جيدًا فهذا يسهم بالطبع في نجاح المشروع الذي تسعى إليه، وتساعدك دراسة الجدوى على وضع التصور والتخطيط السليم لتحقيق المشروع، نظرا لاعتبار أن التخطيط أهم مرحلة في تنفيذ المشروع لأنها هي التي يعتمد توقع العائد من المشروع على هذه المرحلة لذا أصبحت دراسة الجدوى من أساسيات المشاريع.

طريقة إعداد دراسة الجدوى

قبل أن تبحث عن نموذج دراسة جدوى جاهز، فيمكنك أن تنجز ذلك بنفسك، علمًا بأن النماذج المستخدمة لدى المستثمرين خلال عمل دراسة الجدى، إنما تختلف بين مشروع وآخر نظيره، إلا أن كل النماذج تمتلك مراحل أساسية لإعداد دراسة متكاملة وهي؛ جدوى مالية، جدوى تسويقية، جدوى فنية، وجدوى قانونية.

أولاً: الدراسة الفنية

دراسة الجدوى هذه تضم وصف مفصل عن المشروع أو المنتج والخدمة التي ستقدمها، إلى جانب ذلك المتطلبات والاحتياجات، سواء آلات أو عمالة، حسب حجم الإنتاج المراد تحقيقه، ودراسة السوق الخاص بالمنتج، فلابد أن أتجيب دراستك في هذه الفئن عن التالي:

  • مالخدمة أو المنتج الذي تريد تقديمه من خلال المشروع
  • حجم الطلب والإقبال على الخدمة هدف المشروع
  • ماهو وضع المنافسين للخدمة في السوق
  • ماالميزة الخاصة بك والتي تميز منتجك في السوق

ثانياً: الدراسة المالية

عقب انتهائك من تنفيذ الدراسة الفنية، ستنتقل إلى الدراسة المالية وهي تختص بتفاصيل مالية عن المشروع، والمقدرة المالية التي يتطلبها تنفيذ المشروع، من حيث تحديد التكاليف المقصودة من أجل الإنتاج وأعمال التسويق وتغطية تكاليف التشغيل، وماهو مدى إتاحة الأموال المطلوبة سواء كانت من استثمار مباشر أو من خلال الاقتراض لبدء المشروع، ويجب هذه الدراسة أن تجيب على :

اكتشف أفضل فرص العمل والمنح والتدريبات والكورسات المجانية للطلاب والخريجين من هنا

  • الحجم المطلوب لرأس المال الذي سيدير المشروع خاصتك؟
  • مدى إتاحة رأس المال، إن كان متوفرًا أم عن طريق الاقتراض ؟
  • ما هي السياسة السعرية الخاصة بالمنتج المقدم؟
  • ماهو توقعك لحجم البيع حسب المتوافر لديك بعد إعداد الدراسة الفنية؟
  • ماهي المدة الزمنية في توقعك، من أجل أن تصل لنقطة التعادل سواء خسارة أو ربح؟
  • ماهو المعدل العائد على الاستثمار؟

ثالثاً: الدراسة السوقية

تعتبر من أهم الدراسات للمشروع في مراحل إعداد دراسة الجدوى ولا يخلوا منها نموذج دراسة جدوى على الإطلاق، ربما يتجنبها البعض من المبتدئين ولكن هذا في غاية الخطورة على مستقبل المشروع، فهي تمكن صاحب المشروع من تحديد:

  • السوق المستهدف من الخدمة المقدمة أو المنتج
  • الرغبات المنشودة لدى الجمهور والعملاء من الخدمة والمنتج المقدم
  • أعداد العملاء والتعرف على خصائصهم، ومدى قدراتهم الشرائية، وأنماط الشراء الخاصة بهم
  • التعرف على نقاط بيع المنتج وأسلوب البيع
  • المنافسين ونقاط الضعف والقوة لهم

رابعاً: دراسة البيئة والمجتمع

من أهم المراحل الواجب دراستها وأخذها في الاعتبار عند البدء في تنفيذ مشروع ما، وتكمن أهميتها خاصة في المشروعات الكبرى، التي تمتلك تأثيرًا على المجتمع المحيط، فيصبح ضروريًا لدى صاحب المشروع أن يكون على علم بالآثار الاجتماعية للمشروع بشكل يسهل له تحقيق أكبر استغلال واستفادة للموارد البشرية لديه وايضا المادية من أجل الوصول لتحقيق تنمية اقتصادية كبيرة ولتوفير احتياجات مجتمعه، مع التوازي بضرورة الحفاظ على حماية البيئة ورعاية حق الجيل المقبل في التمتع بالموارد الطبيعية.

خامساً: الدراسة القانوينة

الدراسة القانوينة في إعداد دراسة جدوى تهتم خلالها بمعرفة الإجراءات القانونية الخاصة بتأسيس المشروع، حتى لايقع صاحب المشروع في تضارب المشروع مع قوانين تنظيم العمل، لتجنب التعرض للمسائلة القانونية نتيجة المخالفات والتي قد تهدد مستقبلًا بغلق المشروع حتى قبل تحقيق الاستفادة المنشودة منه ولتجنب الخسائر، وهو جزء هام سوف تجده في أي نموذج دراسة جدوى

سادساً: تقييم المخاطر

بعد انتهاءك من تنفيذ الدراسات السالفة الذكر في إعداد دراسة الجدوى الخاصة بمشروعك وفكرته، فعليك أن تبدأ في تحديد وتقييم المخاطر المتوقع حدوثها حتى تكون جاهزًا ومستعدًا لتفادي أية خسائر، ولتجنب ماتنتجه المخاطر من تأثير قد يضر بمشروعك، لذا قم بإعداد :

  • قائمة تتضمن المخاطر المحتمل أن تنجم خلال تنفيذ المشروع
  • وضع الخطة المبتكرة المقرر اتباعها حال حدوث أية مخاطر تواجه المشروع

عقب انتهاءك من إعداد دراسة الجدوى الخاصة بمشروعك قم بوضع الدراسة في التنفيذ لبدء الخطة للتشغيل.

نموذج دراسة جدوى جاهز

متاح هنا دراسة جدوى مجهزة بالوورد، وتصلح لأي مشروع، كل مايتوجب عليك فعله هو تعبئة البيانات الخاصة بمشروعك،  لتصبح الدراسة مكتملة الجوانب وهذا يوفر عليك نفقات وتكاليف مكاتب استشارية تضع لك دراسة جدوى، وهنا قالب مجهز لدراسة جدوى

اكتشف أفضل فرص العمل والمنح والتدريبات والكورسات المجانية للطلاب والخريجين من هنا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول