انت الحكاية والمستقبل

مشروع روبيكيا .. مشروع ريادي لتحويل الأثاث القديم إلى حديث بتكلفة أقل

مشروع لطالب بكلية الفنون الجميلة بجامعة المنوفية

مشروع روبيكيا لتحويل الأثاث القديم إلى حديث

يواجه أغلب الشباب المصري حالياً المقبل على الزواج إرتفاع أسعار الأثاث الجديد، وقد تكون أحد الأسباب الرئيسية في تأخر سن الزواج في مصر، مما جعل “عبد العظيم العشماوي” الطالب بكلية الفنون التطبيقية، قسم الديكور والعمارة الداخلية بجامعة المنوفية، يطلق مبادرة شبابية تتحول إلى مشروع ريادي يعمل على تحويل الأثاث القديم إلى جديد وإعادة إحياءه من جديد بتكاليف أقل 10 مرات من تكاليف شراء أثاث جديد.

بداية فكرة مشروع روبيكيا

يقول عبد العظيم العشماوي مؤسس مشروع روبيكيا، أنه في منتصف عام 2016 عايش مشكلة صديقه المقبل على الزواج والتي كانت بسبب ارتفاع أسعار الأثاث الجديد، ففكر عبد العظيم في مساعدته من خلال تحويل أثاث منزله القديم إلى جديد عن طريق معالجته يدوياً وإعادة تدويره وتحويله إلى اثاث مودرن أو حتى كلاسيك، بدلاً من شراء اثاث جديد وبذلك يحل له جزء كبير من المشكلة حيث توفر هذه الطريقة ما يقرب من 10 مرات من تكلفة الأثاث الجديد.

ومن هنا بدأت الفكرة تتحول إلى مشروع روبيكيا حيث أنها لم تكن مشكلة فردية تواجه صديقه فقط، بل أنها مشكلة عامة تواجه العديد من الشباب المصري المقبل على الزواج، وبذلك يضمن لمشروع عدد كبير من العملاء المحتملين.

وقد ذكر الطالب عبد العظيم العشماوي أن أول مشروع قام به كان عبارة عن تجديد أثاث غرفة انتريه وغرفة نوم كبيرة وغرفة أطفال، وكانت التكلفة 10 ألاف جنيه فقط وتم تسليم الأثاث إلى العملي خلال 10 أيام فقط، مما يوضح الفرق في الأسعار وكذلك في المدة المطلوبة لإعادة إحياء الأثاث القديم إلى جديد.

انطلاق مشروع روبيكيا والتحديات التي تواجهه

انطلق مشروع روبيكيا على يد المؤسس عبد العظيم العشماوي بمساعدة ثلاثة عاملين معه خلال أول مشروع يقوم بتنفيذه، ومن ثم انضم للمشروع عدد كبير من طلاب كلية الفنون التطبيقية بالإضافة إلى مجموعة من المصممين ومهندسي الديكور، حيث يقول عبد العظيم أن التحدي الكبير بالنسبة لمشروع روبيكيا هو عدم استخدام الماكينات الحديثة في تنفيذ المشاريع نظراً لارتفاع تكلفتها، والإعتماد بشكل أساسي على الأيدي العاملة وتنفيذ الشغل يدوياً.

وذكر عبد العظيم أنه قام باختيار مقر مشروع روبيكيا في المنوفية بدلاً من القاهرة لتقليل التكلفة على العميل نظراً لارتفاع أسعار إيجار المصانع والورش بالقاهرة، بجانب صعوبة وجود ايادي عاملة بمرتبات قليلة ومتوسطة في القاهرة، خاصةً مع بداية انطلاق المشروع.

المواد المستخدمة في إعادة تدوير الأثاث

تتراوح مدة إعادة التدوير وتحويل الأثاث من قديم إلى جديد إلى ما يقرب من 10 أيام، مستخدماً في ذلك مواد عبارة عن معجون مع معالجة الخشب ضد العفن بالإضافة إلى بعض الدهانات المعينة مثل البوليستر والدوكو، وقد ذكر أن التصميمات ترجع أغلبها إلى التصميمات المودرن على الطريقة الإنجليزية بجانب أراء مهندسي الديكور والمصممين.

وأوضح عبد العظيم أن أسعار الخشب القديم عبارة عن أسعار رمزية، حيث يقول أنه قام بشراء غرفة نوم قديمة من خشب الزان بـ 100 جنيه فقط وكانت من عام 1964 وبعد تجديدها أصبحت لا تختلف عن الغرف الجديدة من حيث الشكل.

اسم مشروع روبيكيا

وفي حديثة إلى موقع شفاف ذكر عبد العظيم أنه قام باختيار اسم روبيكيا لمشروع الرائد، بناءاً على كلمة روبابيكيا،والتي تعني الأشياء القديمة أو الغير مستعملة، متمنياً أن يقوم مشروع روبيكيا بتجديد جميع الأثاث القديم في مصر وعدم تركه بدون استعمال.

وأكد أنه لا يوجد عمر إفتراضي للأثاث المعاد تدويره أو تجديده، حيث لم يتلقى شكوى من عملائه حتى الآن بخصوص الأثاث المعاد تدويره.

اكتشف أفضل فرص العمل والمنح والتدريبات والكورسات المجانية للطلاب والخريجين من هنا