انت الحكاية والمستقبل

“التعليم الإلكتروني المدمج” نظام الجامعة المفتوحة الجديد في مصر

اكتشف أفضل فرص العمل والمنح والتدريبات والكورسات المجانية للطلاب والخريجين من هنا

يعتبر الهدف من نظام التعليم المفتوح أو الجامعة المفتوحة هو إعطاء فرصة لأي شخص لم يتمكن من إكمال مساره التعليمي من العودة للدراسة مره اخرى، وذلك بدون قيود على عمر الشخص أو طبيعة عمله أو حالته الإجتماعية، ويعتبر هذا الأمر فرصة جيدة لأي شخص يريد أن يكمل الدراسة في مجال من المجالات أو يريد أن يحسن من مستواه الوظيفي من خلال الحصول على مؤهل ما من الجامعة المفتوحة وهي موجودة في العديد من الجامعات الحكومية حيث يتوفر بها برنامج للتعليم المفتوح.

مشاكل نظام التعليم المفتوح بصورته القديمة

ولعل نظام التعليم المفتوح القديم في مصر شهد الكثير من المشاكل والتي جعلت من الواجب التفكير في إعادة تشكيل وبناء طريقة عمل الجامعات المفتوحة، ومن أهم هذه المشاكل هو تحول نظام التعليم المفتوح إلى مجرد طريقة ووسيلة يكون الهدف منها هو الحصول على الشهادة وذلك لمجرد استخدامها كواجهة في المجتمع، أو بهدف المساعدة في الترقية داخل الوظيفة، كما شهد الكثير الإنفلات فيما يخص حضور المحاضرات وكم المحتوى العلمي الذي يحصل عليه المتعلم، بالإضافة إلى التدريب العملي الذي كان ضعيفاً بشكل كبير، وغيرها الكثير من الأسباب التي جعلت نظام التعليم المفتوح مجرد باب خلفي لنظام التعليم الأساسي.

اقرأ كذلك كيف تتكيف مع الحياة الجامعية بشكل سريع ؟

انعدام الثقة في خريجي الجامعة المفتوحة

وبطبيعة الحال كانت هذه المشاكل الكثيرة التي يواجهها نظام التعليم المفتوح هي السبب في انعدام الثقة من قبل الهيئات والمؤسسات لدى خريجي هذا النظام أو خريجي الجامعة المفتوحة والذي ظهر في عدم اعتراف بعض النقابات بالخريجين من الجامعات المفتوحة، ومن هنا بدأ العمل على تشكيل نظام جديد يعمل على تقديم المحتوى الذي يساعد على تطوير المتعلم، بالإضافة إلى وضع نظام التعليم المفتوح في مكان جيد داخل الهيئات التعليمية وزيادة الثقة لدى الهيئات والمؤسسات في الخريجين من هذا النظام أو خريجي الجامعة المفتوحة

نظام التعليم المفتوح بصورته الجديدة

وقد تم طرح النظام الجديد للتعليم المفتوح على شكل جزئين تم تطبيقهم بشكل متسلسل، ويأتي الهدف من القسمين هو إعطاء فرصة كبيرة للشخص لإختيار النظام المناسب له من حيث المحتوى العلمي، وطبيعة الدراسة داخل هذا النظام، ويأتي الجزئين على الصورة التالية:

نظام الدبلومات المهنية المتخصصة

ويأتي الجزء الأول من النظام الجديد للتعليم المفتوح على شكل مجموعة من الدبلومات المهنية وذلك في العديد من التخصصات التطبيقية المختلفة التي يرتكز عليها المجتمع بشكل كبير، ولعل هذه الشهادة لا تناظر الحصول على بكالوريوس في هذا المجال، ولكن الهدف الرئيسي منها هو تنمية مهارات الشخص في هذا المجال، والذي يعد خطوة مفيدة جداً لأي شخص يرغب في تطوير مهاراته في مجال معين سواء كان هذا المجال هو مجال عمله أو حتى مجال جديد يريد تعلُمه واكتساب المهارات به.

وهذا يمثل إضافة جيدة لتطوير مستوى الأشخاص العاملين في الهيئات المختلفة وإكسابهم المهارات اللازمة لسوق العمل وكل ما هو جديد في المجال.

اقرأ كذلك كيف ضاع وقتك؟.. 17 سبباً لإضاعة الوقت وكيفية التخلص منهم ومعالجتهم – ج1

نظام التعليم الإلكتروني المدمج

أما الجزء الثاني من نظام التعليم المفتوح الجديد فهو الجزء الخاص بدرجات البكالوريوس والذي يشهد تطوير أساليب جديدة في نظام التعليم والتدريس داخل هذا النظام مقارنةً بالنظام القديم، وهذا النظام يطلق عليه نظام التعليم المدمج والذي يتكون من 25% من المحتوى يكون عبارة عن التعليم التقليدي من خلال حضور المتعلم إلى الجامعة المفتوحة وتلقي المحاضرات، بينما 75% من المحتوى يكون عبر نظام التعليم عن بعد وذلك من خلال المحاضرات والمحتوى المسجل عبر الإنترنت وذلك عبر قناة اليوتيوب الخاصة بالمركز.

أو من خلال القناة الفضائية التي يطلقها المركز على قمر النايل سات Cairo Univ 1 التردد 12437 (v) 27500 (3/4)، وذلك بالإضافة إلى إمكانية التواصل مع المحاضرين من خلال البريد الإلكتروني.

كما يستفيد من هذا النظام بشكل كبير المتعلمين المقيمين في الأقاليم بعيداً عن القاهرة حيث يتم تقديم الخدمات التعليمية كاملة من خلال الموقع الإلكتروني الخاص بالمركز، كما يمكن للمتعلم أيضاً التواصل مع الجامعات الحاصلة على شراكة مع المركز و الموجودة في الأقاليم، بحيث يمكن للمتعلم أداء الامتحانات الخاصة به في أقرب إقليم من الأقاليم التابعة للمركز والتي يتم الإعلان عنها من خلال الموقع الالكتروني الخاص بالمركز.

تفاصيل النظام الجديد

ويقوم بتقديم المحتوى العلمي في هذا النظام مجموعة من أعضاء هيئة التدريس بجامعة القاهرة، بالإضافة إلى مشاركة العديد من المهنيين والمؤسسات في تقديم المحتوى العملي للمتعلم، وذلك بهدف الربط بين خريج البرنامج وسوق العمل، بالإضافة لتحقيق أكبر استفادة من البرنامج لدى المتعلم، كما تكون شهادة البكالوريوس معترف بها من قبل وزارة التعليم العالي ومعتمدة من جامعة القاهرة.

ويبدأ التقديم نظام التعليم المفتوح الجديد في الأسابيع الثلاثة الأولى من بداية كل فصل دراسي، ويجوز مد الفترة وفقا لقرار من إدارة المركز، كما تم تحديد رسوم المقرر من قبل مجلس إدارة مركز جامعة القاهرة للتعليم المفتوح ” الجامعة المفتوحة ” على أن تكون 375 جنيها للمقرر الواحد، حيث تم تحديد المبلغ وفقاً للخدمات التكنولوجية المميزة التي سيحصل عليها المتعلم خلال مدة الدراسة في الجامعة المفتوحة ويعتبر الحضور خلال فترة الدراسة مطلوب للنجاح في المقررات، حيث يحتاج المتعلم حضور على الأقل 9 ساعات معتمدة داخل الجامعة المفتوحة

اقرأ كذلك تفاصيل مسابقة InnoEgypt للشباب أصحاب الأفكار والمشاريع الريادية

وبعد أن تم الإعلان عن هذا النظام الجديد للجامعات المفتوحة يكون نظام التعليم المفتوح بصورته القديمة قد إنتهى بشكل كامل ليحل مكانه نظام التعليم المفتوح بصورته الجديدة وهو ما يطلق عليه نظام التعليم الإلكتروني المدمج، وبذلك يطبق النظام الجديد على كل شخص يقوم بالالتحاق بالبرنامج في الوقت الحالي، بينما في ما يخص الخريجين من النظام القديم فسوف يحصلون على كل مستحقاتهم القانونية والاعتراف بهم بشكل كامل كخريجين لنظام التعليم المفتوح أو الجامعة المفتوحة

اكتشف أفضل فرص العمل والمنح والتدريبات والكورسات المجانية للطلاب والخريجين من هنا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول