انت الحكاية والمستقبل

5 تمارين تساعدك على الاسترخاء والتخلص من جميع أنواع الضغط والتوتر

عندما تقول أنك ستتجنب الضغط طوال حياتك كأنك تقول بأنك ستتجنب الحلويات لبقية حياتك، ما يعني أنه على الأرجح لن يحدث. هناك تمارين يمكننا استخدامها لمحاربة الشعور السئ الذي يمكن أن نشعر به في كثير من الأحيان عندما نتعرض للضغط والتوتر الناتج عن مشاكل الحياة اليومية.

ستساعدك هذه التمارين التي سنوضحها في السطور التالية على تحقيق الاسترخاء بغض النظر عن المكان الذي قد تجد نفسك فيه عندما تتعرض للضغط.

اقرأ كذلك 8 أشياء تزيد من معدل ذكائك وتساعدك على زيادة التركيز والإبداع

1- قاعدة 16 الثانية

قام Davidji وهو خبير تأمل معروف، بعرض قاعدة 16 ثانية وهي كالتالي، بكل بساطة خذ 16 ثانية كلما احتجت إليها لإعادة ضبط نفسك.
سواء أكنت بحاجة إلى لحظة لتهدئة أو للتخفيف من حدة الغضب فإن اتباع هذه العملية البسيطة سيساعدك على الخروج من الحالة السيئة التي أنت فيها أو تخفيف الضغط الذي تتعرض له.
ببساطة تنفس في أربعة ثواني، احتجز النفس أربعة ثواني أخرى، أطلق الزفير في أربعة ثواني، توقف لمدة الأربعة ثواني الأخيرة.

أربع خطوات بسيطة كل أربع ثوانٍ، قد حصلت من خلالها على إعادة ضبط لذهنك، استخدمها عندما تحتاج إلى الخروج من حالة ذهنية سيئة أو حينما تشعر بالإرهاق.

2- خدعة الاصبع

هذه الخدعة يمكن القيام بها في أي وقت تريد سواء في مترو الأنفاق أو في مكتبك أو حتى أثناء الانتظار في الطابور لتناول طعام الغداء.
ببساطة ضع الإبهام على جانب الجزء السفلي من الإصبع الأوسط (الأقرب إلى قاعدة الإصبع) وأغلق عينيك، ثم تنفس وأخرج الهواء ببطء عدة مرات مع وضع الضغط الخفيف على الإصبع الأوسط بإبهامك.
يجب أن تشعر بشعور خفيف بسيط جداً عند اتباع هذه الخطوات البسيطة بمجرد فتح عينيك ستشعر بشعور متجدد بالهدوء.

3- التنفس بعمق

اكتشف أفضل فرص العمل والمنح والتدريبات والكورسات المجانية للطلاب والخريجين من هنا

هذا تمرين بسيط آخر يمكن إجراؤه على الفور، في أي وقت تشعر فيه بالإرهاق حيال ما تتعرض له فى حياتك اليومية.
يمكن أن تكون عيناك مفتوحتين أو مغلقتين، لكن الفكرة هي أن تستنشق بعمق أكبر قدر ممكن من الهواء.

في البداية ستشعر على الأرجح بأن صدرك يتوسع وينفتح بينما تستنشق بعمق، حاول أن تقوم بتوسيع معدتك ببطء مع الجزء الأخير من ذلك الشهيق.
إذا استطعت فعل هذا بخمسة عشر أو عشرة أنفاس، فستفاجأ بمدى الاسترخاء، معظم الناس للأسف لا يتنفسوا بعمق كافٍ بشكل يومي، لذا حان الوقت لتغيير ذلك.

اقرأ كذلك كيف تكون أكثر إنتاجية ؟.. إليك 5 خطوات بسيطة لإنجاز المهام اليومية

4- كن ممتنا

أنت بحاجة إلى ترسيخ موقف من الامتنان وأفضل طريقة للقيام بذلك هي أن تلاحظ باستمرار أنك ممتن إلى الله بنعمة الحياة.
من أجل القيام بذلك عليك أن تفكر بنشاط في الأشياء التي تدعم هذه الفكرة، يمكن أن يكون أي شيء من النعم الكثيرة التي توجد في حياتك سواء أشياء ملموسة مثل نعمة العقل ونعمة البصر ونعمة الإحساس وغيرها الكثير الذي لا يعد ولا يحصى، أو أشياء غير ملموسة مثل العلاقات والأسرة والعمل الذي تقوم به أو أي شيء.
السبب وراء عدم ملاحظة النعم الكثيرة التي نمتلكها هو أننا مشغولون للغاية بمقارنة حياتنا وممتلكاتنا مع الجميع، ولا يوجد وقت متبقي لتفحص ما نمتلكه حقا.

5- قوة التخيل

أدمغتنا قوية جدا، في الواقع لا يزال العلماء يحاولون جاهدين فهم أدمغتنا، وهناك الكثير لا نعرفه حتى ولا نستطيع فهمه عنها.

بالدراسة في الدماغ البشرية يتبين لنا أنهم أقوياء للغاية، بحيث يمكننا في نهاية الأمر أن نخلق مواقف وأن تستجيب أجسامنا وفقًا لذلك، بدون أن يحدث الوضع بالفعل.
في ما يلي مثال رائع: تخيل أنه عليك إلقاء خطاب عام، قبل أن تصل إلى هناك لتلقي الخطاب أنت تعرف بالفعل ما يحدث، يزداد معدل ضربات القلب وتشعر بالضعف والغثيان وبذلك يكون دماغك قد نجح في خداع جسدك عن طريق التفكير في أنك على بعد ثوانٍ من الوصول إلى أمام هذا الجمهور.
حان الوقت الآن لاستخدام قوة الدماغ لصالحك، ولكن هذه المرة بطريقة جيدة، أغلق عينيك وضع نفسك في موقف تجده هادئًا، مثل تخيل نفسك تجلس على شرفة على ضفاف البحيرة أو تخيل نفسك تجلس على الشاطئ.
أيا كان ضع نفسك حقا هناك اشعر بالنسيم اشتم الهواء سواء كان مشوبًا بالمياه المالحة أو الهواء المنعش من الغابة إستمع إلى الأصوات وتخيل رؤية المشاهد، ادخل فيه يمكنك العودة إلى الواقع في بضع دقائق ولكن في هذه الأثناء فأنت هناك في أي مكان تختاره.
بمجرد عودتك إلى اللحظة الحالية ، ستشعر بمزيد من الاسترخاء.

الخبر السار هو أن هناك العديد من الأدوات المتاحة لك لمساعدتك في اللحظات التي تشعر فيها بالإرهاق يجب أن تكون على دراية بها وأن تدرك أنها ليست صعبة التنفيذ.
لذلك في المرة التالية التي تشعر بأنك قد دخلت فى حالة من الغضب أو التوتر، حاول استخدام بعض الأساليب المذكورة بالأعلى، ستشعر براحة تامة وهادئة.

اقرأ كذلك تعريف العلم ومفهومه من وجهة نظر ريتشارد فاينمان
إلى جانب ذلك، فإن معرفة أن لديك القدرة على إعادة ضبط حالتك المزاجية والنفسية في أي وقت يجب أن يعطيك الثقة بأن حالة الضغط والإجهاد هي حالة مؤقتة.

اكتشف أفضل فرص العمل والمنح والتدريبات والكورسات المجانية للطلاب والخريجين من هنا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول