انت الحكاية والمستقبل

كيف ضاع وقتك؟.. 17 سبباً لإضاعة الوقت وكيفية التخلص منهم ومعالجتهم – ج2

لقد تحدثنا في الجزء الأول من هذا المقال عن 6 أسباب من السبعة عشر سبباً لإضاعة الوقت، مع ذكر الحلول المناسبة للقضاء على هذه المشتتات التي تأكل منك الوقت كأسود جائعة منذ عدة أسابيع ووجدت أمامها قطيعهاً من الغزلان.

وخلال هذا الجزء من المقال سوف نتحدث عن 5 أسباب لضياع الوقت، على أن نستكمل باقي الأسباب في الجزء الثالث والأخير.

7- التردد في اتخاذ القرارات

لا يمر يوم على شخص منا من دون الحاجة الى إتخاذ قرار ما في شؤون حياته المختلفة، وهذه الخطوة في إتخاذ القرار أحيانا ما تتحول عند بعض الناس الى حالة مخيفة والدخول في حالة من التردد تساهم بشكل كبير في ضياع الوقت.

وتعتبر هذه المشكلة في غاية الخطورة إذا سيطرت على الشخص وتجعله غير قادر على اتخاذ القرارات في حياته بشكل عام مما يمثل له عائق كبير في حياته المهنية أو حياته الشخصية.

كيفية التغلب على مشكلة التردد في اتخاذ القرارات ؟

  • عندما تقع في موقف يحتم عليك اتخاذ قرار في أمر ما عليك أولا أن تحاول فهم الموضوع بشكل جيد او المشكلة التي تريد إتخاذ القرار بشأنها وهذا الفهم الجيد للموضوع من شأنه أن يسهل عليك مسألة اتخاذ القرار بشكل كبير.
  • ثانيا قم بوضع جميع الحلول الممكنة من ضوء فهمك للمشكلة سواء كانت هذه الحلول من خلاصة تفكيرك أو من البحث عبر الإنترنت أو من خلال إستشارة أشخاص ذوي خبرة في هذا الأمر.
  • ثالثا قم بفرز هذه الحلول التي قمت بطرحها ومن ثم إبدأ بإختيار أفضل هذه الحلول وذلك من حيث النتائج المترتبة عليه.
  • رابعا بعد التأكد من أن الحل او القرار الذي وقع عليه الاختيار هو الخيار الأمثل قم بالفوز في إتخاذ هذا القرار ولا تتردد لحظة واحدة حتى لا تسقط مجددا في مشكلة التردد في إتخاذ القرارات.

8- مشاهدة التلفزيون من غير هدف

لا شك أن التلفزيون كان قد شغل مساحة كبيرة من حياتنا في الآونة الأخيرة حيث يقضي الناس الساعات الطويلة أمام الشاشات بدون هدف محدد فقط من أجل الإستمتاع، فتكون النتيجة في النهاية ضياع الوقت بدون أن تشعر بذلك.

وقد يكون الوقت المستغرق أمام التلفزيون قد انخفض في الفترات الأخيرة بعد الإنتشار الواسع للهواتف الذكية، ولكن هذا لا يمنع من أنه ما زال سبب من أسباب ضياع الوقت ولا سيما لدى الأطفال.

كيفية التخلص من مشكلة مشاهدة التلفزيون من غير هدف ؟

  • يجب أولا قبل أن تفتح التلفاز أن تحدد أنك تريد مشاهدة برنامج معين أو نشرة أخبار أو حلقة كرتون في ما يخص الأطفال أو غير ذلك.
  • ثانيا بعد الإنتهاء من مشاهدة البرنامج أو النشرة أو حلقة الكرتون قم على الفور بغلق التلفاز بشكل مباشر حتى لا يأخذك الأمر لمشاهدة البرنامج التالي على القناة.
  • حاول أن تجعل وقت مشاهدة التلفاز في الأوقات البينية بين إتمام الوظائف خلال اليوم أو خلال وقت ممارسة الرياضة أو عند القيام بأي عمل لا يحتاج الى حضور الذهن بشكل كبير.

اقرأ كذلك تعرف على تمارين التأمل وأهميتها لصحة العقل والجسد

9- توجيه اللوم لنفسك باستمرار

اكتشف أفضل فرص العمل والمنح والتدريبات والكورسات المجانية للطلاب والخريجين من هنا

يعاني بعض الأشخاص من مشكلة لوم أنفسهم بشكل مستمر عن أي أمر خطأ يحدث أو عن ضياع الوقت أو عدم النجاح في أي نشاط من نشاطات الحياة، وهذا الأمر على الرغم من كونه يبدو غريبا إلا أنه يحدث بالفعل، ولكنه يعد غير منطقي وتصرف فيه ظلم من الشخص لنفسه، فالأمر ليس بهذه الدرجة من السوء.

هذه المشكلة والتي تسمى جلد الذات أحيانا ما تتحول لدى الشخص الى محاولة منه للهروب من الواقع بحيث أنه يحمل نفسه المسؤولية ليشعر بعد ذلك براحة نفسية نظرا لأنه قد تخلص من المشاعر السلبية بداخله بعد أن وجه اللوم الى المسؤول عن النتائج السلبية وهو نفسه، وهذا أمر في غاية الخطورة فهو يعطي إحساس باليأس وعدم القدرة على التغيير للأحسن.

كيفية التخلص من مشكلة توجيه اللوم لنفسك باستمرار ؟

  • يجب أولا أن تعرف أنك لست بهذه الدرجة من السوء وأن معظم الأشخاص المحيطين بك غالبا ما يعانون نفس الذي تعانيه من مشكلات ضياع الوقت وعدم تحقيق الأهداف وغيرها من المشاكل اليومية في الحياة.
  • ثانيا إذا تعرضت للإخفاق في أمر ما إبدأ بالبحث عن أسباب هذه النتائج السلبية وكيف يمكنك التغلب على العوائق التي تواجهك لتحقيق نتائج أفضل مما أنت عليه الآن.
  • ثالثا قم بتشجيع نفسك كلما حققت نجاح في أمر معين ولو كان بسيطا وضع في حسبانك أن الكثيرين قد أخفقوا في تحقيق هذا الأمر من قبل وأنك نجحت في تحقيقه وأنك قادر على تحقيق ما هو أكبر من ذلك.

10- ممارسة الألعاب الغير مفيدة

لعل ممارسة الألعاب أصبحت جزء لا لا يتجزأ من حياة الأطفال وأيضا الشباب وأحيانا الكبار، وليست المشكلة في ممارسة الألعاب بشكل منظم ولوقت محدد من اليوم بل المشكلة هو ممارسة الألعاب الغير مفيدة لأوقات طويلة خلال اليوم يؤدي في النهاية الى ضياع جزء كبير من الوقت دون الحصول على فائدة تذكر من ذلك الوقت.

اقرأ كذلك 5 تمارين تساعدك على الاسترخاء والتخلص من جميع أنواع الضغط والتوتر

كيفية التخلص من مشكلة ممارسة الألعاب الغير مفيدة ؟

  • عليك أولا تحديد جميع الألعاب التي تمارسها سواء من خلال الهاتف أو من خلال جهاز الكمبيوتر، ومن ثم قم بتحديد الألعاب الغير مفيدة التي تمارسها والتي تقضي أمامها الكثير من الوقت.
  • ثانيا قم بإستبدال هذه الألعاب بألعاب أخرى مفيدة لعقلك مثل الألعاب التي تعتمد على التركيز وسرعة رد الفعل والعمليات الحسابية وألعاب الذكاء وحل الألغاز وهذا النوع من الألعاب منتشر بشكل كبير ويوجد الكثير منها سواء على هيئة تطبيق على الموبايل أو لعبة عبر جهاز الكمبيوتر.
  • ثالثا قم بتحديد وقت محدد لممارسة هذه الألعاب مثل الأوقات البينية وأوقات الراحة من الأعمال اليومية أو في المساء قبل النوم حتى لا تأخذ هذه الألعاب من أوقات الأنشطة الرئيسية خلال اليوم.

11- السهر لوقت متأخر والاستيقاظ متأخراً

لعل مشكلة السهر لوقت متأخر والاستيقاظ متأخراً هي من المشاكل المحورية في حياة الكثيرين، ويعاني الكثير من الأشخاص من هذه المشكلة الأزلية و هي عدم القدرة على تنظيم أوقات النوم والاستيقاظ، وتأتي أهمية هذه المسألة في أنها تؤدي بشكل كبير في ضياع جزء كبير من الوقت كما أنها تمنع الشخص من تنظيم وقته بالشكل المطلوب.

وقد أجمع الكثير من الشخصيات الناجحة في المجتمع أن مهارة تنظيم أوقات النوم وتحديداً النوم مبكراً والاستيقاظ مبكراً لها عامل كبير في نجاح الشخص في حياته بشكل عام، فهي تعطي الشخص متسع من الوقت خلال ساعات النهار الأولى والتي يكون الجو بها مثالياً وملائم بشكل كبير للعمل والتركيز.

اقرأ كذلك مخاطر قلة النوم على حياتك وكيف تتجنبها وتحسن من طريقة نومك!

كيفية التخلص من مشكلة السهر لوقت متأخر والاستيقاظ متأخراً ؟

  • أولا يجب أن تحدد وقت النوم في جدولك اليومي بميعاد ثابت ويفضل أن يكون في وقت مبكر من الليل، مع الحرص على أن يكون هذا الوقت خالي تماماً من أي نشاطات أخرى.
  • ثانيا حاول قدر الإمكان الإنتهاء من جدول عملك اليومي بشكل مبكر قدر الإمكان ولا تؤخر العمل لأوقات الليل فتقع في النهاية في ضرورة العمل خلال الليل وبالتالي تأخذ من أوقات النوم.
  • ثالثا قبل ميعاد النوم قم بتأهيل نفسك فمثلا يمكنك الإستحمام والجلوس على السرير وقراءة بضع صفحات من كتاب ما أو الإستماع إلى درس أو أي شئ مفيد، بشرط أن لا تقوم بأشياء مثل تصفح مواقع التواصل أو مشاهدة التلفزيون أو الخروج مع الأصدقاء لأنك في هذه الحالة ستضيع ميعاد النوم وتسقط في نفس المشكلة مرة أخرى.
  • رابعا قم بضبط المنبه على ميعاد الاستيقاظ وذلك بعد ساعات النوم الصحي وهي من 6 الى 8 ساعات حتى يتمكن الجسم من أخذ القسط الكافي من النوم، ويكون لديك القدرة والطاقة اللازمة في اليوم التالي.

وسوف نستكمل حديثنا عن باقي الأسباب السبعة عشر في الجزء الثالث والأخير.

اكتشف أفضل فرص العمل والمنح والتدريبات والكورسات المجانية للطلاب والخريجين من هنا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول