انت الحكاية والمستقبل

كيف ضاع وقتك؟.. 17 سبباً لإضاعة الوقت وكيفية التخلص منهم ومعالجتهم – ج3

اكتشف أفضل فرص العمل والمنح والتدريبات والكورسات المجانية للطلاب والخريجين من هنا

كما تحدثنا في الجزء الأول و الجزء الثاني من هذا المقال الهام الذي يطلعنا على أكثر الأشياء التي تلتهم منا الوقت وتجعلنا نقضي أيامنا بدون أن ننجز شئ هام يحسن من مستوانا الاجتماعي والمادي والمعنوي، نستكمل معكم هذا المقال بالجزء الثالث والأخير.

12- الكسل

يعد الكسل أحد أكبر أعداء الإنسان فهو عبارة عن حالة من السكون والاسترخاء التي تحبه النفس البشرية، والرغبة في عدم القيام بأي شئ قد يتعبها أو يخرجها من منطقة الراحة التي تريد البقاء فيها بشكل مستمر.
ولكن أولا يجب أن نفهم أسباب الكسل، فغالبا ما يكون الكسل هو حالة من حالات الهروب من الواقع وذلك نتيجة الضغوط الكبيرة التي تقع على الشخص والمهام الكثيرة الواجب تنفيذها فيؤدي ذلك للشعور بالإحباط ويبدأ بالهروب من هذا الواقع عن طريق النوم أو الجلوس دون عمل أي شئ.

كما قد يكون الكسل نتيجة الإرهاق والتعب نتيجة ممارسة نشاط مرهق أو السفر أو عدم أخذ القسط الكافي من النوم، بل أحيانا يكون الكسل نتيجة لتناول طعام غير متزن سواء بكميات كبيرة أو عناصر غذائية غير معتدلة، مثل الطعام الذي يحتوي على نسب عالية من الدهون والأطعمة السريعة والمشروبات الغازية.

كيفية التخلص من الكسل ؟

  • أولا إحرص على أن تكون قد حصلت على قدر كافي من النوم لأن قلة النوم عامل رئيسي في الشعور بالكسل والخمول أثناء اليوم.
  • ثانيا قم بتنظيم وجباتك الغذائية بشكل جيد من خلال حمية غذائية تحتوي على نسب عالية من الخضراوات والفاكهة التي تساعد على إعطاء الجسم الطاقة اللازمة خلال اليوم، وأيضا عليك عدم ملئ البطن بالطعام خلال الوجبة الواحدة فهذا من أسباب الشعور بالكسل والرغبة في النوم.
  • ثالثا يجب أن تقوم بممارسة الرياضة بشكل منتظم على الأقل 20 دقيقة يوميا والتي تساعد بشكل كبير على تنشيط الدورة الدموية والشعور بالنشاط وطرد الكسل.
  • رابعا حاول تجهيز البيئة المحيطة بك من خلال المكان الذي تعيش فيه بحيث يكون منظم ومرتب و الأشخاص الذي تتعامل معهم بأن يكونوا أشخاص أصحاب همة ونشاط، قم بممارسة بعض الأنشطة الجديدة كل يوم وأبعد نفسك عن العمل الروتيني الذي يدعو إلى الكسل والخمول.

اقرأ كذلك 5 فوائد للنوم “الثالثة ستدهشك” ستجعلك تضعه في أولوياتك اليومية

13- الجلوس مع أشخاص سلبيين

يعد هذا السبب من أسباب ضياع الوقت من الأسباب الخفية التي لا يلاحظها الكثير، فكل ما في الأمر أنك تجلس مع بعض الأشخاص ومن ثم تقوم لتشعر أنك لا تريد القيام بأي عمل، ما حدث أنك قد جلست مع أشخاص مليئة بالطاقة السلبية وقد أخذت أنت نصيبك من هذه الطاقة السلبية بعد الجلوس معهم.

وقد تتسائل وكيف لي أن أعرف من هم الأشخاص السلبيين من غيرهم، بسهولة يمكن تحديد ذلك من خلال الجلوس مع الشخص، فالشخص السلبي ستجده دائما ما يشتكي من الحياة ومن المشاكل ويشعرك أنه هو الذي يعاني فقط في هذه الحياة، كما أنك بعد القيام من مجالسة الشخص السلبي تراودك أحاسيس بأن الصورة سوداء وأن لا فائدة من التغيير ويجب الركون والاستسلام الى مشاكل الحياة لأن لا مفر من ذلك وأنك لا تستطيع تغير الكون وحدك وكثير مثل هذه الأفكار السلبية التي قد تكون سبب في هلاكك إن استسلمت لها.

كيفية التخلص من مشكلة الأشخاص السلبيين في حياتك ؟

  • يجب أولا تحديد هؤلاء الأشخاص في حياتك كما ذكرنا بعد الجلوس معهم.
  • ثانيا حاول قدر الإمكان أن لا تخوض نقاش مع هذا النوع من الأشخاص وإن كان لا مفر حاول أن تنهي النقاش بأقل قدر من الخسائر، فقط إستمع له ولكن لا تأخذ كلامه قيد التفكير والاهتمام الزائد.

14- التفكير في ما يقوله الناس عنك

بطبيعة الحال يهتم كل إنسان بالصورة التي يظهر بها أمام العالم الخارجي وفي مجتمعه الذي يعيش فيه، ولكن أحيانا ما يتحول هذا الإهتمام الى صورة مبالغ فيها، بحيث يهتم الشخص بكل كلمة يقولها الناس عنه ويحاول بشكل أو بآخر أن يحظى برضى الناس عنه في الوسط الذي يعيش فيه، وهذا ما قد يضطره الى تغيير بعض أعماله أو سلوكياته بهدف إرضاء الناس أو تحسين صورته عندهم، ومن ثم يبدأ بتتبع كلام الناس عنه والتفكير فيه بشكل كبير وكيفية تحسينه وهكذا يدخل في دوامة لا نهاية لها.

التخلص من مشكلة التفكير في كلام الناس عنك

  • أولا عليك أن تقطع الطريق أمام الحوارات المزعجة، فغالبا ما ينقل كلام الناس إليك أشخاص ذو علاقة بك، ومن هنا يبدأ التغيير بحيث لا تبدأ أنت بالسؤال عن هل إذا كان أحد تحدث عنك أم لا، ولكن إذا أخبرك أحد أن الناس قالوا عنك شئ ما فيمكنك الإستماع له مرة واحدة فقط ولا تطلب منه الاستزادة في الحديث.
  • ثانيا حاول أن تتمتع بالقوة النفسية والثقة في ما تقوم به، فكل ما عليك أن تؤمن وتثق في اختياراتك وقراراتك وتمضي بها بكل قوة دون النظر الى الخلف أو الإستماع الى رأي الناس، إلا بالطبع الأشخاص المقربين منك فيمكنك أخذ رأيهم في بعض الأمور، ولكن لا تفتح المجال أمام كل الأشخاص لإبداء رأيهم فيك.

اقرأ كذلك عادات يومية سيئة عليك تغييرها لتحسين مستواك المعيشي

15- مواقع التواصل الإجتماعي

لا يختلف إثنان عن الحجم الكبير من الوقت الذي يضيع بشكل يومي عند الكثير من الناس أمام مواقع التواصل الإجتماعي، حيث يصل عند البعض الى حد الإدمان فنجد الشخص يضيع ساعات يومه أمام مواقع التواصل الاجتماعي بأنواعها.

وقد أثار هذا الأمر الرأي العام وقد أجريت عدة دراسات على بعض الأشخاص للعلاج من هذا النوع من الإدمان، وهذا فإنما يدل عن مدى خطورة هذا الأمر وصعوبة التحكم فيه، لذا عليك أن تكون حريصاً في هذه الأمر تحديداً لأنك إن تركت نفسك في هذا الإتجاه ستفاجأ بالساعات تضيع أمام مواقع التواصل دون أن تنتبه لذلك.

كيفية التخلص من مشكلة ضياع الوقت أمام مواقع التواصل الإجتماعي ؟

  • يعد السبب الرئيسي في هذه المشكلة هو استخدام وسائل التواصل الإجتماعي بدون هدف وبدون وقت محدد، لذا عليك قبل فتح أي موقع من مواقع التواصل الإجتماعي أن تحدد أولا الهدف من ذلك.
  • ثانيًا عليك أن تحدد وقت محدد لاستخدام مواقع التواصل الإجتماعي فمثلا تحدد أنك ستفتح يوتيوب لمدة نصف ساعة بهدف مشاهدة برنامج أسبوعي تتابعه، وبعد الإنتهاء تغلق التطبيق بشكل فوري، وهكذا لا يأخذ الأمر ساعات دون فائدة.
  • ثالثًا حاول أن يكون الوقت المخصص لتصفح مواقع التواصل الإجتماعي خلال الأوقات الضائعة مثل أوقات السفر أو الإنتظار في الطوابير أو إنتظار وجبة في مطعم أو في الأوقات البينية بين الأعمال اليومية.
  • رابعاً يجب أن تخبر الأشخاص الذين تتفاعل معهم على مواقع التواصل أنك ستقلل من تواجدك عليها ومن نشاطك بعد الآن حتى لا يبدأ الناس بالإتصال بك وطلب التواصل معك بشكل كبير.

16- العمل في شئ لا تحبه

أحيانا ما يقع بعض الناس ضحية لروتين الحياة فهو قد وضعته الظروف في بيئة عمل لا يحبها أو العمل مع أشخاص لا يريد العمل معهم، أو يحب وظيفة أخرى ويتمنى العمل بها ولكن لم تتاح له الظروف لذلك. وهذا الأمر قد يتحول الى سبب رئيسي من أسباب عدم تأقلم الشخص مع عمله وبالتالي عدم الاهتمام به وعدم الشعور بالنشاط والرغبة في الإنتهاء منه وكل هذه الأسباب تؤدي في النهاية الى ضياع الوقت والعمر وعدم تطور الشخص في حياته بالشكل الذي يتمناه.

كيفية التخلص من مشكلة العمل في شئ لا تحبه ؟

لعل هذه المشكلة معقدة نوعا ما نظرا لأن الشخص إن أراد تغيير هذا الأمر يحتاج الى مجموعة من المقومات للقيام بذلك، ولكن الخبر السار هنا أنك لست أول شخص يتعرض لهذه المشكلة، فقد تعرض الكثير قبل ذلك لنفس الأمر واستطاعوا التخلص من هذه المشكلة بالخطوات التالية:

  • أولا إذا تأكدت أنك لا تحب العمل فيه ولا تريد البقاء فيه بعد الآن، فكل ما عليك أن تحدد ما هو المجال الذي تحبه وتريد العمل فيه في المستقبل في حالة ترك هذه الوظيفة.
  • ثانيا بعد تحديد المجال الذي تحبه، إبدأ بالبحث عن المتطلبات اللازمة لبدء العمل بهذا المجال، ومن ثم إبدأ بتعلم هذه المهارات خلال أوقات الفراغ لديك وذلك بتقسيم هذه المهمة على أوقات الفراغ لديك ووضع خطة للانتهاء منها خلال مدة معينة وليكن لمدة عام كامل.
  • ثالثا إذا تأكدت أنك جاهز للعمل في هذا المجال الذي تحبه قم على الفور بالبحث عن فرص العمل الملائمة لك في هذا المجال، وفي حالة الحصول على الفرصة المناسبة قم بالتقديم إليها مباشرة وترك الوظيفة التي لا تحبها دون تردد في ذلك.

اقرأ كذلك نصائح للمقابلة الشخصية: 10 نقاط يبحث عنها مدير التوظيف

17- لا تستطيع قول لا

تعد هذه المشكلة واحدة من المشاكل الشهيرة لدى الكثيرين من الأشخاص، فهو لا يستطيع رفض أى طلب يطلبه منه أحد ما، وقد يكون هذا الطلب سيضيع له الوقت الكثير، وقد يكون هو لا يريد هذا الأمر تماما ولكن كل ما في الأمر أنه لا يستطيع قول لا ورفض هذا الأمر من البداية.

وبالطبع لا نقصد هنا أن نقول لا لكل شئ يطلبه منك أحد، ولكن يتوقف الأمر على أهمية الأمر وهل سيسبب ضياع وقتك أم يمكنك القيام به بسهولة، فقد يطلب منك أحدهم مساعدته في شيء تجيده أنت بشكل كبير بينما هو يريد مساعدة منك نظراً لأنه لا يعرف الكثير عن هذا الأمر، ففي هذه الحالة يمكنك تقديم المساعدة لهذا الشخص بشرط أن لا يضيع جزء كبير من وقتك.

كيفية التخلص من مشكلة أنك لا تستطيع قول لا ؟

  • عليك أولا بتحديد نوع الطلب الذي يطلبه منك أحد ما ومدى اهمية هذا الطلب ومدى حاجة الشخص الذي يطلب منك هذا الأمر لمساعدتك.
  • ثانياً إذا وجدت أن هذا الطلب هو عبارة عن إستغلال من الشخص الطالب، أو سيتسبب في إضاعة وقتك بدون مقابل، ففي هذه الحالة يجب أن ترفض هذا الطلب بشكل مباشر للشخص الذي يطلب منك هذا الأمر.
  • ثالثاً لا تردد في الرفض بدافع الخوف من فقدان صديق ما أو علاقة مع شخص أو آخر، لأن الحفاظ على وقتك يحتاج ما هو أكثر من ذلك.

وبذلك نكون قد إنتهينا من عرض 17 سبب لإضاعة الوقت، نتعرض لها خلال حياتنا اليومية سواء كان ذلك بوعي أو بدون وعي، كما وضحنا بشكل مستفيض كيف يمكن التغلب على هذه الأسباب، حتى تستطيع أن تسيطر بشكل أو بآخر على ساعات يومك وتحقق النتائج التي تريد الوصول إليها في نهاية اليوم.

إن كان هناك أسباب أُخرى لديكم تأخذ الكثير من اوقاتكم بدون فائدة فيمكنكم تركها لنا في التعليقات بالأسفل وسوف نعمل على إيجاد حلول لمواجهتها ونبلغكم بها.

اكتشف أفضل فرص العمل والمنح والتدريبات والكورسات المجانية للطلاب والخريجين من هنا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول